لقاء السفير السعودي براديو إفريقيا بمناسبة اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

أجرت إذاعة راديو إفريقيا لقاء خاصا مع سعادة السيد علي بن حسن جعفر سفير خادم الحرمين الشريفين لدى السودان بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية بحضور معالي البروفيسور هنود أبيا كدوف مدير الجامعة وبتقديم من الأستاذ معتصم فضل مدير إذاعة راديو افريقيا وذلك صباح اليوم الأربعاء ٢٢ / ٩ / ٢٠٢١م

تحدث سعادة السفير قائلا( أتشرف اليوم بأن أكون بينكم وأحيي إذاعتكم ومستمعيكم في كل أنحاء إفريقيا وغيرها مشيرا بأن اليوم الوطني هو فخر وعز للمملكة العربية السعودية حكومة وشعبا وللأمة العربية والإسلامية وهو يوم تاريخي توحدت فيه المملكة وحدها المؤسس المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود لتكون بداية دولة عصرية حديثة أصبح لها شأن في المجتمع الدولي مضيفا بأن كل أيامنا الوطنية يتخذ لها شعار فمثلا شعار العام الماضي ( همة حتى القمة ) وفي عيدنا الحالي اتخذ شعار ( هي لنا دار ) دار حكمة وخبرة وحلم وهي لنا دار - دار القرار والتوق إلى المستقبل بإنجازات وبإفعال شهد لها الجميع في هذا الكون، هي لنا دار - دار للجميع وهي منبع الإسلام الذي شع وانتشر في أنحاء العالم وبلا شك أن المملكة تتميز بعلاقات وطيدة مع جميع الدول الإفريقية في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والإغاثية- ولا يمكن أن تذهب إلى بلد إفريقي إلا وتجد منجزا للمملكة العربية السعودية يحكي ذلك الجهد البناء الذي تقوم به المملكة العربية السعودية لأشقائنا في الدول الإفريقية الصديقة أو غيرها من الدول في تقديم المساعدات الإنمائية لكل دول العالم، وهذا يأتي من نهج السياسة الرشيدة للمملكة العربية السعودية التي تحرص تمام الحرص على استتباب واستقرار الأمن الدولي ودعم الدول الصديقة والشقيقة إن كان دعم انمائي أو إنساني إغاثي - فالعلاقة المتميزة أيضا بين المملكة العربية السعودية وجمهورية السودان حكومة وشعبا ونعتبر أن هذه العلاقة أنموذج لعلاقات الدول، والمملكة تقف مع السودان في كل المراحل.

 

كما تطرق إلى الحديث عن مجالات التعاون بين البلدين بأنها عديدة ومتنوعة خاصة في المحور الثقافي التعليمي والمملكة في هذا الإطار لها إسهامات كبيرة سابقة مع الجامعات السودانية سواء كان في الدعم أو تبادل علمي بحثي، وأذكر أنه في العام ٢٠١٨م كانت هناك زيارة لنائب وزير التعليم السعودي وخص جامعة إفريقيا العالمية في زيارته بوقت مناسب تم خلاله توقيع مذكرة تفاهم بين الجامعة ووزارة التعليم - مذكرة التفاهم هذه هي التي ستبني حجر أساس للمرحلة القادمة في التعاون ما بين جامعة إفريقيا ووزارة التعليم في المملكة العربية السعودية، علما بأنه إذا أخذنا تاريخيا أن جامعة إفريقيا العالمية أساسها مركزا ساهمت فيه المملكة وتمخضت منه هذه الجامعة حتى وصلت إلى ما وصلت إليه، ونطمح أن تكون الجامعة أفي وج عزها قريبا- وتأكيدا لذلك زيارة الوفد السعودي في الأيام الماضية برئاسة وكيل وزارة التعليم للتعاون الدولي بالمملكة العربية السعودية كان مجرد التعرف بعد جائحة كرونا على الاحتياجات لجامعة إفريقيا- وسيأتي قريبا وفد من الجامعات السعودية إلى السودان يزور عدد من الجامعات ومنها جامعة إفريقيا العالمية، إضافة إلى ذلك أن تفعيل مذكرة التعاون ما بين وزارة التعليم وجامعة إفريقيا سيتم تفعيلها وتنفيذ بنودها قريبا إن شاء الله بما يحقق الآمال التي وقعت من أجلها الاتفاقية- نحن ننظر إلى جامعة إفريقيا بدورها وأهمية التوجه لديها نهتم بدعمها، وإن شاء الله قريبا ترى أول توأمة بين جامعة إفريقيا وجامعة الملك عبدالعزيز رحمه الله سنرى تواصل بحثي علمي بين جامعة إفريقيا والجامعات السودانية مع الجامعات السعودية، وسنرى أيضا زيارات علمية متبادلة( تبادل أساتذة من الجامعات إلى غير ذلك من البرامج، فالمستقبل إن شاء الله مشرف بالتعاون العلمي والتعليمي بين جامعة إفريقيا العالمية تحديدا والجامعات السودانية الأخرى مع الجامعات السعودية إن شاء الله،