نائب المدير للشؤون العلمية والثقافية .. يقف على الترتيبات الأخيرة للشراكة العلمية بين الجامعة ومعهد علوم الزكاة

قام البروفيسور البدري الأمين عثمان نائب المدير للشؤون العلمية والثقافية بزيارة لمعهد علوم الزكاة وذلك ظهر الأربعاء ١٧ فبراير ٢٠٢١م للوقوف على الترتيبات الأخيرة للشراكة العلمية بين الجامعة ومعهد علوم الزكاة، ورافقه خلال الزيارة الأستاذ عبدالحميد أحمد أمين مساعد المدير للشؤون القانونية ورقابة الاستثمار والدكتور فاروق محمد أحمد المنسق العام بين الجامعة والمعهد والدكتور أسامة زين العابدين عميد كلية العلوم الإدارية، والأستاذ تاج الدين نيام رئيس مكتب العلاقات الخارجية وشؤون الخريجين. في بداية اللقاء رحب البروفيسور الطيب أبو إدريس رئيس اللجنة العلمية بمعهد علوم الزكاة بوفد الجامعة الزائر مثمنا العلاقة الممتدة بين الجامعة والمعهد، شاكرا لهم على هذه الزيارة العملية للوقوف على هذه الترتيبات. أما الدكتور الصديق أحمد عبدالرحيم المدير العام للمعهد - تطرق لتفاصيل هذه الشراكة العلمية في الانتساب إلى جامعة إفريقيا خاصة في الدراسات العليا وإثراء البحث العلمي والدورات التدريبية. من جانبه تقدم البروفيسور البدري الأمين عثمان نائب المدير للشؤون العلمية والثقافية بشكره للمعهد على هذه الجهود المبذولة - ناقلا لهم تحايا البروفيسور / هنود أبيا كدوف مدير الجامعة والعاملين بها، مشيرا إلى أن الجامعة عاشت ظروفا استثنائية في المرحلة الماضية - وكان ديوان الزكاة من أبرز الداعمين لها، كما أكد بأن هذه الشراكة العلمية تعتبر في المقام الأول دعما معنويا أكثر من كونه دعما ماديا للجامعة، وهي تعبر عن رؤية المؤسستين الأصيلة، متمنيا بأن يكون لديوان الزكاة وجودا فاعلا وملموسا داخل جامعة إفريقيا . وتخلل اللقاء مداخلات ونقاش مستفيض من قبل الحضور حول البنود وكيفية صياغتها بصورتها النهائية واتفق الطرفان على تضمين كافة البنود في اللوائح التنظيمية لهذه الشراكة.