الجامعة تؤكد دعمها لجهود التعليم بدولة جنوب السودان

جددت جامعة افريقيا العالمية التزامها بدعم جهود التعليم في دولة جنوب السودان من خلال زيادة المنح للطلاب الجنوبيين بالجامعة وتدريب المعلمين في مجالات اللغة الاسلامية والتربية الاسلامية وتسيير القوافل الصحية والدعوية الي دولة الجنوب وأشار البروفيسور كمال محمد عبيد مدير الجامعة خلال لقاءه صباح اليوم الخميس 31/ اكتوبر 2019 م بإدارة الجامعة بوفد المجلس الاعلي لمسلمي جنوب السودان برئاسة الشيخ جمعة سعيد علي مستشار رئيس دولة جنوب السودان للشؤون الإسلامية بدولة جنوب السودان والأمين العام للمجلس الاعلي لمسلمي جنوب السودان ورؤساء الأمانات بالمجلس أشار السيد مدير الجامعة الي أن دولة جنوب السودان يجب أن تكون اول المستفيدين من جامعة افريقيا العالمية موجهاً بضرورة تشكيل لجنة متابعة بن الجامعة والمجلس لإنجاز هذه الأعمال وقدم لهم الدعوة للمشاركة في فعاليات مجلس امناء الجامعة في يناير القادم والإلتقاء ببعض المنظمات الاسلامية لدعم مسيرة التعليم الاسلامي في دولة الجنوب واكد وضع اجهزة الجامعة الاعلامية تحت تصرف المجلس للتعريف ببرامجه.

من جانبه تقدم الشيخ جمعة سعيد مستشار الرئيس الجنوب سوداني للشؤون الاسلامية بالشكر للجامعة وكشف عن جهودهم لإنشاء جامعة اسلامية في الجنوب يكون فيها الاستفاده من خبرات جامعة افريقيا العالمية ونقل تعازي المجلس للجامعة في وفاة المغفور له يوسف الخليفة ابوبكر.

من جهته عدد الامين العام للمجلس الاعلي لمسلمي جنوب السودان احتياجاتهم في المرحلة المقبله والمتمثلة في مساعدتهم في دراسات جدوي لعدد من المشروعات والمساعده في انشاء موقع الكتروني للمجلس.

فيما اقترح الدكتور اسامة ميرغني راشد مدير المكتب التنفيذي للجامعة انتقاء تخصصات بعينها تحتاجها دولة جنوب السودان وارسال الطلاب للجامعة علي اساس دراستها فيما اكد الدكتور ادم طه مدير المركز الاسلامي التزام المركز بتسيير القوافل الدعوية لدولة جنوب السودان.

اما الدكتور عبد الله دينق نيال الأستاذ بالجامعة فقد ناشد في كلمته مسلمي جنوب السودان بالتوحد والاتحاد من اجل الاستفادة القوي من الفرص المتاحة لتطوير التعليم الاسلامي في دولة جنوب السودان.