مدير الجامعة يصل الي نيروبي ويعقد اجتماعاً مهماً مع المفوض السامي لشؤون اللاجئين بالأمم المتحدة

وصل إلي العاصمة الكينية نيروبي السيد مدير الجامعة يرافقه الاستاذ تاج الدين بشير نيام رئيس مكتب العلاقات الخارجية والاستاذ احمد محمد الامين مدير مكتب مدير الجامعة حيث كان في استقبال الوفد الممثل المقيم للأمم المتحدة بكينيا حيث انعقد اجتماعا ضم مدير الجامعة والوفد المرافق لسعادته والممثل المقيم للامم المتحدة بعد ظهر اليوم بقاعة الاجتماعات في مقر المفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) بنيروبي، كينيا بسعادة الاستاذة فتحية عبدالله الممثل المقيم لمفوضية الأمم المتحدة  السامي لشؤون اللاجئين بكينيا،وسعادة السفير محمد افي افيد مفوض المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالقرن الافريقي، وعددا من مساعديهما من دول مختلفة، خاصة المستر بيموت سيMr Benoit SE, من كوبنهاجن عبر ( فيديو كونفرنس).حيث ناقش الاجتماع القضايا المتعلقة بتنفيذ و تطبيق المحضر المشترك التي وقعت بين الجامعة والمفوضية في ابريل 2019. والتي جاء في مقدمته منح جامعة أفريقيا العالمية لعدد(1000)الف منحة للاجئين في القرن الافريقي عبر المفوضية. وكان ذللك عقب زيارة المفوض السفير أفي الذي حضر اجتماعات مجلس امناء الجامعة في  يناير 2019,و ذلك استجابة للدعوة التي قدمها سعادة رئيس مجلس أمناء الجامعة.

كماناقش الاجتماع  عدد الفرص الممنوحه  وترتيبات ومعايير القبول في كليات الجامعة المختلفة. بالإضافة إلي مقترح مذكرة التفاهم الأولية التي أعدها   الطرفان   في مارس 2019،عقب زيارة معسكري(كاكوما ودادهب للاجئين) والتي تضم اكثر من ثلاثين ألف لاجئا.

اثار المشاركون في الاجتماع من طرف المفوضية استفسارات عدة عن شروط القبول في الكليات المختلفة، وطريقة وزمن التقديم، وفرص قبول الطالبات للموازنة بين الطلاب والطالبات في القبول، وطريقة معادلة الشهادات، والاستقبال وفترة الدراسة في الكليات المختلفة، وكيفية التعامل مع الثقافات المختلفة من الطلاب مع التأكيد علي ضرورة منح فرص كافية لذلك، وطريقة الدخول والخروج اذا لزم الأمر  والتاشيرات وغيرها. حيث رد وفد الجامعة علي الاسئلة.

وخلص الاجتماع الي الاتي:

1ـ عبرت المفوضية عن عميق شكرها وتقديره لجامعة إفريقيا العالمية علي هذه المنح(1000) وهي اعلي فرص تلقتها المفوضية طوال عمرها . كما عبروا عن امتتنانهم عن حضور مدير الجامعة شخصيا البروفيسور  كمال  الي مقر المفوضية مما يعكس رغبة وجدية الجامعة في تحقيق وتنفيذ تعهداتها.

واكدوا ان التعليم هو الأمل والطريقة  الوحيد الذي يغير من حياة اللاجئين واسرهم  ويحفظهم علي العودة بعد الاستكمال والتخرج الي بلدانهم الاصلية. مؤكدين وجود (4) أربعة مليون لاجئ في القرن الافريقي 50‎%‎ منهم يتلقون تعليم مرحلة الأساس والثانوي .و فقط 13‎%‎ منهم التعليم العالي

2 ـ لظروف لوجستية،تحصر المفوضية قبول الطلاب في هذا العام في كينيا والسودان وعددهم(200) طالب. علي أن تعمل المفوضية علي معالجة الأشكال اللوجستية و تستقبل طلاب في الأعوام القادمة من بقية دول القرن الافريقي. 

3 ـ تقدم جامعة أفريقيا العالمية معلومات عن تفاصيل وشروط القبول في الكليات المختلفة خلال 72 ساعة.و تؤجل زيارة وفد إدارة القبول من الجامعة والتي من المفترض أن تبدأ يوم 29 من هذا الشهر، تؤجل لفترة قصيرة تمكن المفوضية من جمع والعمل علي  التصنيف الأولي لطلبات القبول في نيروبي..

4 ـ يواصل الطرفان( الجامعة والمفوضية) علي تطوير مذكرة التفاهم واضعين في الاعتبار النقاط التي ذكرت في اجتماع اليوم،والملاحظات التي يمكن أن تقدم من الطرفان خاصة بعد عودة وفد الجامعة الي مقره. وتعتبر مذكرة التفاهم المقترحه نموذج على مستوى العالم ويتم التوقيع عليها اما في جنيف، سويسرا او في افريقيا وبحضور رئيس مفوضية الامم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين في العالم على ان يكون في اقرب وقت ممكن.

5 ـ كلف مدير الجامعة مكتب العلاقات الخارجية وشؤون الخريجين بمتابعة الملف بينما كلفت المفوضية مساعد مفوض  مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين.

هذا وقد اقامت الممثل المقيم  للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بكينيا مأدبة غداء علي شرف الوفد.