وزير العدل يشرف ورشة الوايبو الوطنية حول معاهدة التعاون بشأن البراءات بالجامعة

بتشريف الدكتور محمد أحمد سالم وزير العدل والبروفيسور كمال محمد عبيد مدير الجامعة انطلقت صباح اليوم الأحد 17/2/2019م بمركز إفريقيا للمؤتمرات ورشة الوايبو الوطنية حول معاهدة التعاون بشأن البراءات ـ نظام البراءات على نطاق العالم بحضور مستر جون سانديج نائب المدير العام للمنظمة العالمية للملكية الفكرية والدكتور عادل هلال مسجل عام الملكية الفكرية في السودان والمهتمين بقضايا الملكية الفكرية والباحثين.

في بداية الورشة تحدث الدكتور عادل هلال مسجل عام الملكية الفكرية في السودان مشيداً بالشراكة الذكية بين الجامعة والمنظمة العالمية للملكية الفكرية ووزارة العدل بالسودان متناولاً في حديثه حقوق الملكية الفكرية ونشر ثقافة الملكية الفكرية مبيناً أن الجامعات والمعاهد البحثية تلعب دوراً مهماً في عملية البحث العلمي ونشر ثقافة الملكية الفكرية.

عقب ذلك تحدث مستر جون سانديج نائب المدير العام للمنظمة العالمية للملكية الفكرية مقدماً شكره لجامعة إفريقيا التي ظلت تستضيف مثل هذه البرامج والورش ومشيداً بهذه الشراكة الفاعلة بين الوايبو ومكتب مسجل عام الملكية الفكرية بوزارة العدل وجامعة إفريقيا متناولاً في حديثه ثقافة الملكية الفكرية وانتشارها من جانب آخر رحب البروفيسور كمال محمد عبيد مدير الجامعة بضيوف الجامعة المشاركين في الورشة مشيداً بمستوى العلاقة الطيبة والشراكة التي تربط  الجامعة والمنظمة العالمية للملكية الفكرية ووزارة العدل السودانية مؤكداً أن الجامعة حريصة على استمرارية مثل هذا التعاون المشترك مبيناً أن طبيعة طلاب الجامعة بتنوع جنسياتهم تسهم في إنتشار ثقافة الملكية الفكرية في مجال البراءات والاختراعات لقارة ناهضة مثل إفريقيا على حد قوله مبيناً أن الإحساس بأهمية البراءات متنامٍ داعياً كلية الشريعة والقانون بالجامعة لنشر هذه الثقافة عبر كليات الجامعة المختلفة متحدثاً باستفاضة عن قدرات طلاب الجامعة في الابتكارات والاختراعات ضارباً عدداً من النماذج في هذا الاتجاه.

ولدى مخاطبته الورشة أشاد الدكتور محمد أحمد سالم وزير العدل بالتعاون المشترك بين الجامعة والمنظمة العالمية للملكية الفكرية ووزارته مشيداً بالوايبو ودعمها المستمر لمكتب السودان وتقدم معاليه بالتهنئة المستحقة لجامعة إفريقيا بمناسبة نيلها جائزة الملك فيصل لخدمة الإسلام لهذا العام 1440هـ ـ 2019م وتحدث سيادته عن الخلفية التاريخية لعلاقة السودان بالمنظمة العالمية للمكلية الفكرية مبيناً أن السودان عرف مفهموم الملكية الفكرية منذ عهد بعيد مؤكداً أن السودان  حرص على حماية حقوق الملكية الفكرية من خلال التشريعات القانونية هذا وفي ختام الحفل تم توزيع نماذج من شهادات المشاركة للمشاركين في ورشة الوايبو السابقة وتستمر جلسات هذه الورشة بمركز إفريقيا للمؤتمرات واختتمت الورشة ظهر اليوم بعدد من التوصيات التي تسهم في نشر ثقافة الملكية الفكرية.