•  


اختتمت الندوة الاسلامية الاولي حول سماحة الاسلام ودورالمسلمين في الحفاظ علي الامن والسلم في منطقة البحيرات العظمي والتي تستضيفها دولة بورندي اختتمت اعمالها صباح اليوم بحضور معالي وكيل وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والارشاد بالمملكة العربية السعودية وتشريف وكيل نائب رئيس دولة بورندي و سماحة مفتي بورندي.

 في ختام الندوة رحب مفتي الديار البورندية بالمشاركين وشكر لهم حضورهم وانجاح الندوة كما قدم شكره لجامعة أفريقيا العالمية علي ما قامت به لتأمين قيام هذا المؤتمر وكذلك قدم شكره لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة و الارشاد بالمملكة العربية السعودية والندوة العالمية للشباب الإسلامي.

 كذلك خاطب ختام الندوة وكيل وزارة الشؤون الاسلامية السعودي مقدماً شكره لفخامة رئيس دولة بورندي لرعاية المؤتمر ونائبه لحضوره وتشريفه أعمال المؤتمر

كما خاطب الحفل وكيل النائب الاول لرئيس بورندي مرحباً بالضيوف موضحاً دور المسلمين في نيل البلاد استقلالها موكداً دورهم المشرف خلال الحرب الأهلية التي مرت بها البلاد و كيف كانوا ملاذاً لاخوانهم من الاعراق والملل المختلفة.

وفي الختام تم تكريم عدد من المشاركين كماتم تكريم السيد مدير الجامعة من قبل وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد بالمملكة العربية السعودية.