•  

تقرير : حسان علي طه

ظلت جامعة افريقيا العالمية وادارتها الرشيدة تهتم بالبحث العلمي والتنقيب عن التراث الاسلامي في افريقيا وذلك عبر تخصيصها لنسبة مقدرة تصل الي 40% من ميزانيتها للبحث العلمي كذلك عبر تنظيمها لعدة انشطة وفعاليات ومؤتمرات تأصيلاً وحفاظاً علي التاريخ الاسلامي بصفة عامة وتاريخ افريقيا بصفة خاصة تمثل أبرزها في مؤتمر طرق الحج الافريقي كذلك الاهتمام بجمع المخطوطات الاسلامية من دول القارة الافريقية وكتابة اللغات الافريقية بالحرف العربي كذلك الإهتمام بالبحث والتنقيب عن تراث مملكة الدفار الاسلامية في ديار البديرية بالولاية الشمالية.


ومواصلة لهذه الجهود فقد كان للجامعة مساهمة علمية قيمة ضمن مهرجان البركل للسياحة والثقافة والتسوق في هذا العام حيث نظم مركز البحوث والدراسات الافريقية بالتعاون مع الأمانة العامة لسنار عاصمة الثقافة الاسلامية وجامعة عبد اللطيف الحمد بمروي يوم الاثنين الماضي الموافق18 ديسمبر 2017 م ندوة علمية تناولت الدراسات الاستكشافية لتراث مملكة الدفار التي ازدهرت في مناطق البديرية بمحليتي الدبة ومروي بالولاية الشمالية حيث شرف الندوة فخامة المشير عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية بحضور المهندس علي العوض محمد موسي والي الولاية الشمالية والبروفيسور كمال محمد عبيد مدير الجامعة وعدد من القيادات الشعبية والرسمية بالولاية الشمالية وذلك بكلية السيد نور الدائم العجيمي بمنطقة البرصة بمحلية مروي كأول مؤسسة علمية تسهم بشكل فعال في اثراء فعاليات مهرجان البركل للثقافة والسياحة والتسوق حيث كان لترأس السيد مدير الجامعة البروفيسور كمال محمد عبيد لوفد الجامعة البعد الحقيقي لإهتمام الجامعة ونقل انشطتها لمدن وأرياف السودان المختلفة اضافة الي المساهمة المتميزة والمشاركة الفاعلة للأستاذ اسامة ميرغني راشد مساعد المدير للتنسيق والمتابعة الإدارية كما شكل وجود الدكتور ابراهيم الخضر الحسن والي الشمالية السابق وعميد كلية التربية بالجامعة اضافة حقيقية للندوة وهو يقف علي ترتيباته الأولية موجهاً ومرشداً لمنسق الندوة الرجل النشط صاحب الهمة العالية الاستاذ عثمان حيدر الشريف كما شكلت مشاركة العالمين الجليلين البروفيسور يوسف فضل حسن رئيس الأمانة العامة لسنار عاصمة الثقافة والمؤرخ المعروف والبروفيسور حسن مكي محمد أحمد مدير الجامعة السابق والباحث بمركز البحوث والدراسات الافريقية شكلت مساهمة حقيقية وذلك من خلال تقديمهما للندوة بطريقة علمية ادهشت الحاضرين كما كان الدكتور راشد مبارك مدير مركز البحوث والدراسات الافريقية المكلف قائداً محنكاً وراشداً ومديراً مميزاً للندوة برفقة الأستاذ حسين الطيب من مركز البحوث والدراسات الافريقية والأستاذ محمد المبارك من قناة العلمية التي وثقت للحدث.


 

كل شئ كان مرتباً هناك منزل السيد مدير الجامعة بقرية البار ام درق ظل يستقبل الوفود بدفوف العجيمية بأريحية أهل الشمال طيلة أيام الرحلة حيث انعقدت عدداً من اللقاءات الجانبية هناك بين السيد مدير الجامعة وعدداً من الشخصيات ابرزها الأستاذ هاشم هارون احمد رئيس اللجنة الاولمبية السودانية كذلك التقي بمدير جامعة عبد اللطيف الحمد التكنلوجيه وعدداً من قيادات المنطقة.