•  


عبد البديع حمزه ـ محمد عبد المولي ـ حسان علي

يعتبر مشروع التعليم الإلكتروني بالجامعة من المشاريع النموذجية التي تركز عليها الجامعة كبداية نحو مشروع الجامعة الإلكترونية وذلك بحوسبة جميع نظم الجامعة المختلفة حيث بدأ تطبيق التعليم الإلكتروني بالجامعة منذ العام الماضي وذلك بتطبيق نظام الامتحانات الالكترونية بداية بعدد من الكليات حتي شمل النظام جميع امتحانات الجامعة ابتداء من امتحانات الفصل الدراسي الحالي في يناير المقبل بإذن الله حيث يشهد مركز التعليم الالكتروني بمجمع كليتي التمريض والمختبرات الطبية هذه الأيام حراكاً متواصلاً في اطار مشروع التعليم الالكتروني حيث وقفت كاميرا الإعلام صباح اليوم الأربعاء على حجم العمل الذي تقوم به ادارة تقانة المعلومات في تركيب أجهزة الحاسوب استعداداً لانطلاقة هذا المشروع العملاق الذي يعد واحداً من البرامج النوعية والحيوية للنهوض بالعملية التعليمية بالجامعة وفي تصريح للموقع أكد الدكتور محمد صلاح رئيس ادارة تقانة المعلومات بأن عملية تركيب أجهزة الحاسوب تسير وفق رؤية محددة ومدروسة مشيراً الى أنه تم تركيب عدد(246) جهاز حاسوب حتى الآن مبينا أن المركز يحتوي على(800) جهاز حاسوب سيتم تركيبها وفق الخطة الموضوعة ويأتي كل ذلك في اطار التحضيرات المبكرة للامتحانات الالكترونية التي ستنعقد في شهر يناير 2018م باذن الله تعالى.


والجدير بالذكر أن الجامعة وقعت مؤخراً عقداً مع شركة بنان الحاسوب المحدودة لوضع تصميم وتطوير نظم الجامعة وتأتي كل هذه الخطى المتسارعة في اطار انجاح هذا البرنامج.